اعتبر رئيس المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن أن « حلول موعد إنتخابات الرابطة المارونية يوم السبت القادم يمثّل الوجه الماروني منذ إعلان دولة لبنان الكبير الذي سنحتفل بذكرى مئويته في العام المقبل »، مشيراَ إلى انه « مع حلول موعد إنتخابات الرابطة المارونية غدًا، فإننا نصبو إلى  إجرائها في أجواء تعوّدنا عليها تنافسية وديمقراطية، لأنها تمثّل الوجه الماروني منذ إعلان دولة لبنان الكبير الذي سنحتفل بذكرى مئويّته في العام المقبل

وفي بيان له، لفت الخازن إلى أنه « منذ تأسيس المجلس العام الماروني سنة 1876 وحتى سنة 1952 موعد إنشاء الرابطة المارونية، حيث كان رئيس المجلس العام الماروني حكمًا رئيسًا للرابطة المارونية على مدى 21 سنة، وبعد تعديل نظام الرابطة المارونية لكي تصبح مستقلة عن المجلس، انتخب النائب الراحل شاكر أبو سليمان رئيسا لها، فجريًا على هذا الخط، الذي تلازمت فيه الثنائية الروحية والوطنية الضنينة بكيان لبنان الخالد، نتمنّى على جميع الناخبين تهيّب هذه المناسبة المهمة، التي يتعرّض فيها الكيان لمخاطر عديدة جراء التقلّبات العاصفة بدول المنطقة، إلتزام هذه اللحظة الوجدانية بعيدًا عن أي تردد في إختيار الأنسب بهذه المواصفات حرصًا على بقاء لبنان بجميع أطرافه أمانة يُعتد بها بين الأمم